أداء التمويل الاصغر بالمصرف حتى نوفمبر 2017م

مقـــــدمة:

مصرف الادخار والتنمية الاجتماعية إحدى آليات الدولة التي تعمل على زيادة النمو الاقتصادي والاجتماعي في إطار الخطة الاقتصادية والإستراتيجية الكلية للدولة و لذلك يستهدف المصرف التنمية الاقتصادية والاجتماعية في محوري الإنتاج والخدمات والمساهمة لتخفيف وطأة الفقر وتوسيع فرص الكسب لقطاعات متعددة من المجتمع من خلال تحسين مستوى المعيشة لكثير من الأسر بتوفير التمويل والدعم للشرائح الضعيفة بالمجتمع بغرض رفع المستوى المعيشي بزيادة الإنتاج وتوسيع الرقعة الزراعية والمحميات والعمل على إدخال بعض المشروعات التي تحافظ على الغطاء النباتي وإنشاء مزارع الأسماك للحفاظ على الثروة السمكية وتطويرها مع السعي الجاد للمساهمة في حل مشكلة البطالة و المساهمه فى المسئولية  المجتمعية  عبر تمويل القروض الحسنة بالتنسيق مع المؤسسات والمنظمات التى تعمل فى مجال مناهضة الفقر من خلال عمل مصرفي مؤسسي يوظف مواردها لأغراض التنمية وخدمة كل قطاعات المجتمع .والمساهمة فى مشروعات البنى التحتية عبر شبكة قوامها 60 فرعاً وتوكيلاً وعدد 76 صرافاً الياً.

السياسات في مجال التمويل الأصغر:

 توجيه ما لا يقل عن 50 % من حجم التمويل بالمصرف إلى التمويل الأصغر ونسبة 20 % للتمويل الصغير والتمويلات ذات البعد الإجتماعي ، وتوسيع حجم التمويل الأصغر المقدم خلال العام 2017م  عبر استقطاب موارد أخرى غير ودائع العملاء كالمحافظ التمويلية وودائع الضمان من الوزارات والمنظمات المحلية والدولية وعبر الشراكات مع القطاع الخاص وكذلك الإستفادة من تدوير المبالغ الفائضة من ودائع الضمان بالفروع لتحقيق حجم التمويل  المستهدف .

حجم التمويل الأصغر:

الحد الأعلى للتمويل الأصغر هو مبلغ 50,000 جنيه فقط خمسون ألف جنيه  للتمويل الزراعي بشقيه النباتي والحيواني والتمويل الصناعي ( الصناعات الصغيرة والحرفيين ) وتمويل مشروعات الخريجين عبر المحفظة ، وفي حدود مبلغ 30,000 جنيه كحد أعلى لمتبقي القطاعات .

عدد المستهدفين بالتمويل الأصغر:

تقديم خدمات الإئتمان لعدد لا يقل عن 60,000 أسرة خلال العام 2017 م وتشمل :

تمويل قطاع المرأة بنسبة 40 % من عدد المستفيدين من التمويل الأصغر بالإستفادة من الإتفاقيات الموقعة مع منظمات المرأة .

تمويل الخريجين بالتنسيق مع مؤسساتهم التشغيلية حسب موجهات محفظتهم .

إستهداف المؤسسات التي توظف أعداداً  كبيرة من العاملين واسقطابهم بتقديم خدمات التمويل الأصغر .

إستهداف مستفيدي القروض الحسنة والدعم النقدي المباشر وتحويلهم إلى زبائن تمويل أصغر .

 

 

 

 

 

 

 

3.القطاعات الإقتصادية المستهدفة بالتمويل الأصغر  : 

مسلسل

القطاع

نسبة المساهمة %

1

الزراعي

30

2

الحرفي والمهني

20

3

الصناعات الصغيرة

10

4

التجارة الصغيرة

20

5

الخدمي

20

الاجمالي

100

 

التمويل الأصغر المنفذ خلال الفترة  2009  - نوفمبر 2017 م :

العام

عدد المستفيدين

المبلغ المنفذ بالملايين

2009

14,031

94

2010

12,328

188

2011

55,643

140

2012

53,562

290

2013

50,669

290

2014

58,383

364

2015

55,298

395

2016

55,375

513

نوفمبر  2017 م

63,819

746

الاجمـــــــالي

419,108

3,020

 

نماذج من مشروعات التمويل الاصغر:

مشروع  ربط صغار المزارعين بالأسواق:

 يهدف المشروع إلى ربط صغار المزارعين بأسواق التمويل والإرشاد والتأمين ويستهدف المشروع  المزارعين التقليدين في القطاع المطري .يهدف الى تحويل صغار المزارعين من متلقيين للإعانات إلى مرحلة الإنتاج والاكتفاء الذاتي بالإضافة إلى تحقيق أرباح . وذلك عن طريق ربطهم  بالأسواق  عبر التمويل و التأمين بالإضافة إلى خدمات الإرشاد الزراعي) وإجمالي المزارعين الممولين بالمشروع خلال الفترة من 2012-2015م 45245 مزارع بمبلغ 12.9 مليون جنيه .

مشروع المسرة بولاية شمال كردفان:

يهدف المشروع إلى تيسير حصول المرأة الريفية على التمويل لأغراض الإنتاج  لتحقيق الاكتفاء الذاتي للأسر وتحقيق فوائض لزيادة الدخل ويستهدف عدد 5000 امرأة بكل محليات ولاية شمال كردفان تم تمويل عدد 2600 أسرة  بمبلغ تمويل 6.6 مليون جنيه  لعدد 52 جمعية و يستهدف الزراعة بشقيها النباتي (شراء تقاوي شراء محاريث) و الحيواني (تربية الضأن الماعز والأبقار)  والصناعات الصغيرة (سحانات طواحين مصانع صغيرة ) والتجارة البسيطة .

تمويل مشاريع  الخريجين:

يقوم المصرف بريادة محفظة الخريجين الثانية برأسمال قدره 32 مليون جنيه وتم فتح نوافذ لتمويل الخريجين عبر فروع المصرف بكل الولايات , وتم التمويل بالمحفظة الثانية والثالثة  لعدد 2758 مشروع  بمبلغ 54.9 مليون جنيه حتى نوفمبر  2017م.

مشروع الزهراء لإنتاج البيض بولاية نهر النيل :

هو مشروع ضمن شراكات المصرف مع القطاع الخاص لأغراض الإستفادة القصوى لتطوير  المنتجات وإيجاد فرص تسويق وتدريب العمالة  بالمشروع  لإنتاج البيض وفق مواصفات عالية الجودة وذلك بتمليك  المستفيدين عدد 180000 دجاجة لتوفير بيض المائدة بولاية نهر النيل  وذلك بإنتاج يومى قدره  5400 طبق وقد وفر المشروع  عدد 600 فرصة عمل دائمة بالمشروع  وقد تم  تمويل المشروع لأكثر من خمسه دورات  ضمن  حاضنة المشروع التى تم تمويلها بواسطة المصرف لمنظمة  الغيث راعية المشروع  وبالتعاون مع  القطاع الخاص ممثلة فى شركة كورال  المتخصصة فى صناعة  الدواجن بالسودان  اذ   بلغ  حجم التمويل الإجمالى  للمستفيدين  7.8 مليون فى الدورة الواحدة ومبلغ 11 مليون لاصول المشروع .

نماذج مشروعات البنى التحتية المؤازرة لمشروعات التمويل الاصغر:

تفرد المصرف فى تقديم خدمات البنى التحية عبر شراكات ذكية مع صندوق تنمية المجتمع(C.D.F) بولاية غرب كردفان تم من خلالها تمويل مشروعات هناك شملت انشاء (200) مدرسه وكليتين جامعيتين بجامعه غرب كردفان و(16) مركز صحي و(10) ابار مياه بالاضافه الى توصيل الشبكه الداخليه بالكامل لمحليه السلام بالولاية وحفر عدد من الابار وادخال الكهرباء لمحلية الخوي.كما للمصرف ادوار بارزة بالتعاون مع المركز والولايات فى تقديم التمويل فى المجالات ذات الاولوية التى تخدم التنمية وتساعد على زيادة الناتج القومى الاجمالى فى شتى المجالات بمبلغ  1038 مليون جنيه وذلك حسب الاتى :-

·       المياه :

 حوجة المجتمعات للمياه النظيفة مع توفرها الدائم لكل سكان الحضر والريف كان من اوائل المشروعات التى قادها المصرف مع الولايات باعتبار ان المياه عصب الحياة وتوفرها يؤدى استقرار المجتماعات وتقليل الهجرات مع توفير طاقة البحث عنها ولذلك كان دور المصرف متعاظماً فى مجال التعاون مع ولايات سنار والجزيرة فى توفير مياه نظيفة للشرب بقيمة اجمالية بلغت 32 مليون جنيه .

·       الصحة :

لاشك ان الصحة لاتقل اهتماماً عن المياه كما هى ايضاً عامل اساسى لتمكين المجتمعات من الانتاج وزيادته خاصة فى الريف ولذلك كان المصرف حاضراً مع مجموعة كبيره من الولايات لتمكينها من تقديم خدمات العلاج للموطنين بها توفيراً للوقت والجهد الذى يقع على المواطنين فى حالات تلقيهم هذه الخدمات خارج ولاياتهم ولذك ساهم المصرف فى ولايات نهر النيل و بتمويل بلغ  4 مليون جنيه .

·       التعليم :

اهتم المصرف بالتعليم وبالتعاون مع وزارة والتربية التعليم عبر اتفاقية تهدف الى توفير كل المعينات لهذا القطاع الهام  لتمكين طلاب السودان من التمتع بخدمات تعليمية تمكنهم من التحصيل الاكاديمى عبر بيئة مدرسية سليمة بتوفير الاجلاس والكتاب المدرسى وبناء وتأهيل وصيانة المدراس فى حواضر وقرى تلك الولايات وقد قام المصرف بتمويل هذا المشروع بمبالغ فاقت ال  181   مليون شملت ولايات الشمالية , النيل الازرق , جنوب دارفور, سنار , شرق دارفور , شمال دارفور , شمال كردفان , غرب دارفور , نهر النيل , الجزيرة , النيل الابيض , الخرطوم , جنوب كردفان وكسلا .

·       في مجال الطرق :

ايماناً من المصرف بالدور الذى تعلبه الطرق فى ترقية المجتمعات وتحرك السلع بين المنتجين والمستهلكين ومنافذ الصادر علاوة على ربط المجتمعات بمناطق تناول الخدمات التى يحتاجونها من صحة وتعليم بسهولة  خاصة المناطق التى كانت تنقطع بسبب الامطار وقد كان ذلك بولايات الجزيرة ونهر النيل والنيل الابيض بتكلفة بلغت 218 مليون جنيه .

·       الكهرباء :

اما فى مجال الكهرباء فقد كان المصرف من اوائل المصارف التى ساهمت مع مجموعة كبيرة من الولايات لتمكين مواطنى تلك الولايات من خدمات الكهرباء باعتبارها اكبر مداخل التنمية التى تساعد على النهوض بالمجتمعات فى كل المجالات مع توفير موارد كبيرة كانت تهدر فى توفير الطاقة البديلة علاوة على توفير فرص عمل جديدة وقد ساهم المصرف فى هذا المجال فى ولايات سنار والنيل الازرق والبحر الاحمر ونهر النيل والجزيرة والقضارف وغرب كردفان  بلغت 77 مليون جنيه .

·       في مجال الزراعة :

تم تقديم التمويل في مجال الزراعة بالتعاون مع وزارة الزراعة الاتحادية في كل من ولايات الخرطوم ,جنوب كردفان وسنار بمبلغ 513 مليون جنيه شملت تحسين التقاوي وشراء تراكتورات

دراسات الأثر الاقتصادي الاجتماعي للمشروعات المنفذة:

في إطار تطوير العلاقات مع المؤسسات البحثية و الجامعات لدراسة أثر التمويل الأصغر على الفئات المستفيدة تم دراسة الأثر الإقتصادي والإجتماعي لمشروعي المسرة والزهراء  مع  جامعتي الأحفاد وشندي وقد حقق المشروع الهدف الاقتصادي والاجتماعي للمستفيدات وذلك بالاكتفاء الذاتى لولاية نهر النيل من البيض و تصدير الفائض للولايات والمدن المجاورة( وصل الانتاج الى مدينة أبوحمد، الخرطوم، كسلا). كما أحدث المشروع أثراً إجتماعياً و إقتصادياً كبيراً للمستفيدات و ساهمن مع أسرهن في التعليم والعلاج وتحسين مظهر المساكن وتكملة الإحتياجات المنزلية من الأجهزة الكهربائية وتنشيط العلاقات والتواصل الإجتماعي وسداد الديون والإنتظام في دفع الأقساط الشهرية للصناديق والشراء بالأقساط  واهم مخرجات الدراسة  تتلخص في الاتي:.

·        أكثر الفئات العمرية للمستفيدات 20 - 40 سنة .

·        جمع مشروع الزهراء ما بين مشروعات تشغيل الخريجين ومشروعات تنمية المجتمع المحلي .

·        إستهدف المشروع الشرائح الإجتماعية محدودة الدخل أو الأسر بلا دخل لتحسين المستوى المعيشي .

·        معظم المستفيدات يتراوح دخلهن ما بين 300 – 500 جنيه في الشهر 96% من المستفيدات لم يكن لهن مصدر دخل قبل المشروع.

·        ساعد في تقبل الأسر لعمل المرأة ، وحقق مشروع الزهراء  نجاح في دمج المرأة وتحويلها إلى عنصر فاعل في المجتمع.

·        تدخر المستفيدات في المشروع جزءاً يسيراً من الدخل عبر الصناديق الإجتماعية لتوفير الأجهزة الكهربائية والأثاث المنزلي و 16% من المستفيدات تمكن من شراء أجهزة كهربائية مثل الثلاجات .

·         47%من المستفيدات ساهمن مع أسرهن فى تعليم أفراد الأسرة.

·         37% من المستفيدات ساهمن مع أسرهن فى العلاج.

·        كل المستفيدات – تقريباً – يرغبن في إعادة التمويل مرة أخرى من مصرف الإدخار والتنمية الإجتماعية بواسطة ضمان منظمة الغيث الخيرية .

 

الاشادات بأداء المصرف والجوائز:

1/الإشــــادات والتصنيفـات :

·       الشبكة العربية للتمويل الأصغر (سنابل بوابة التمويل الأصغر في العالم العربي):

صنفت المصرف كواحد من أكبر عشر مؤسسات لتقديم خدمات التمويل الأصغر فى العالم العربي .

·        الصندوق العربي للإنماء الإقتصادى و الإجتماعى: أفاد بأن المصرف من أكبر المؤسسات السودانية تأهيلا في تقديم التمويل الأصغر .

·        جامعة الدول العربية  معهد التخطيط العربي:  تلقى المصرف إشادة من معهد التخطيط التابع لجامعة الدول العربية لدوره الرائد في إيصال الدعم الاجتماعي النقدي في جميع ولايات السودان وذلك في إطار دوره الريادي في التنمية الاجتماعية .

·        المجموعة الاستشارية لمساعدة الفقراء(سيجاب) التابعة للبنك الدولي: أقرت بأن تصنيف السودان يأتي في المرتبة الثانية على نطاق العالم في التمويل الأصغر الإسلامي من حيث الوصول للمستهدفين من التمويل بعد بنغلاديش والدولة الرابعة في المحفظة القائمة للتمويل الأصغر بعد اندونيسيا ولبنان وبنغلاديش وذلك بفضل جهود وإسهامات مصرف الادخار والتنمية الاجتماعية في الارتقاء بتمويل خدمات التمويل الأصغر والذي بلغت مساهمته 27.4% من حجم التمويل الأصغر القائم بالسودان .

·   بنك السودان المركزي: أشاد بنك السودان المركزي بباقة الضمانات غير التقليدية التي أبتدعها المصرف لتسهيل حصول المستهدفين بالتمويل الأصغر على التمويل بضمانات ميسرة  وقام بتعميمها علي المصارف السودانية .

·    وكالة الاستعلام والتصنيف الائتماني: أفادت بأن المصرف يملك 60% من عدد العملاء المرمزين في الجهاز المصرفي.

·    المجلس الوطني: أشاد رئيس وأعضاء المجلس الوطني ولجنة الشئون الإجتماعية والإنسانية بأداء المصرف ودوره الريادي في التنمية الإجتماعية وتخفيف حدة الفقر.

2/ الجوائز:

1/إتحاد المصارف السوداني: نال المصرف جائزتين من الفئة الرفيعة في التقنية المصرفية من إتحاد المصارف السوداني  فى إطار جائزة السودان للأداء المصرفى المتميز .

2/الإتحاد الدولي للمصرفيين العرب:منح إتحاد المصرفيين العرب جائزة الإنجاز والتميز للمصرف للعام 2015م من حيث أنه المصرف الأقوى في المساهمةً في تطوير الرفاه الإجتماعي والتميز في المسئولية الإجتماعية علي مستوي المصارف العربية   

3/جائزة المسئولية الاجتماعية :منح السيد / رئيس الجمهورية  عمر حسن احمد البشير جائزة المسئولية الاجتماعية للمصرف تعبيراً عن الثناء والتقدير على جهود المصرف المتميزة في مجال المسئولية الاجتماعية.

4/الإتحاد الدولي للمصرفيين العرب:منح إتحاد المصرفيين العرب جائزة المصرف الأقوى في المساهمة الإقتصادية والرعاية الإجتماعية في السودان للعام 2017 م

5/الشبكة الاقليمية للمسؤولية المجتمعية بالبحرين : حاز المصرف على جائزة المسؤلية المجتمعية  من الشبكة الإقليمية للمسؤولية المجتمعية بالبحرين على مستوى المصارف الاسلامية 2017م .